لتبادل مع مواقع صديقه
عدد الضغطات : 449عدد الضغطات : 826عدد الضغطات : 442عدد الضغطات : 1,001عدد الضغطات : 697
عدد الضغطات : 714عدد الضغطات : 619عدد الضغطات : 492عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 0
عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 503عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 0
عدد الضغطات : 920عدد الضغطات : 4
عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 460
عدد الضغطات : 312عدد الضغطات : 344
عدد الضغطات : 527عدد الضغطات : 237
عدد الضغطات : 177
عدد الضغطات : 377
عدد الضغطات : 19

العودة   جـــنان الجنوب > ۞❣ جنــان الاسلامي ❣۞ > أسلامي سر سعادتي




تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر تابعنا على اليوتيوب

اسم العضو
كلمة المرور

أسلامي سر سعادتي على نهج اهل السنه والجماعه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-03-2019, 07:17 PM   #11


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري



زوجي يعاكس !!


استشارة : اكتشفت أن زوجي وقع في المعاكسات وثبت لي ذلك من خلال جواله حيث رأيت صور نساء وشاهدت المراسلات عبر الواتس فماذا أفعل ؟.

إذا ثبت ما ذكرتيه ولم يكن مجرد تخمين وظن فنقول لك :

١- احفظي نسخة في جوالك مما شاهدتيه من رسائل الواتس حتى تناقشيه بها حينما ينكر ذلك وربما اتهمك بالكذب .

٢- عليك بنصيحته بالتي هي أحسن واضبطي أعصابك عن السب والشتم ، وبعد ذلك خذي منه العهد على أن لا يعود .

٣- لا تطلبي منه الطلاق بسبب ذلك؛ لأن الطلاق ليس حلاً لذلك فهناك حلول قبل هذا .

٤- إذا شعرت منه الصدق فاحمدي الله ولا تذكريه بذلك الخطأ في مستقبل الأيام .

٥- لا تخبري أهلك ولا أهله عند ذلك؛ لأن المشكلات كلما كانت مستورة بينكما كان ذلك أفضل وأدوم للحب بينكما .

٦- عليك بالدعاء له في سجودك وفي أوقات الإجابة لعل الله أن يهديه من هذا الطريق ويجعله يعرف خطأه ويتوب من ذلك .

٧- أوصيك بالتجديد في الحب مع زوجك والتفنن في الإشباع العاطفي له ، فربما اتجه إلى غيرك بسبب برودك العاطفي وإهمالك لحقوقه .

٩- اجعلي غرفة النوم قصراً من الجمال والزينة .

١٠- لا تسمعي لكلام صديقاتك اللواتي يقنعونك بالطلاق فهم لا يدركون أخطار الطلاق .

١١- تأكدي أن الطلاق دمار لك ولأولادك ، وخطأ الزوج ليس مبرراً لطلب الطلاق؛ لأن إمكانية الصلح والتوبة واردة، وخاصةً إذا كان زوجك مميز في أخلاقه معك وليس سيء الخلق .

١٢- إذا لم يستجب لنصيحتك وعاند وبدأ يجادل ويتكبر فأوصيك بإخبار أهلك بذلك لأن بعض الرجال لايستجيبون لنصائح زوجاتهم ولذا لابد من تدخل الرجال في إصلاحهم .

ونقول لزوجك :
١- يجب عليك أن تحاول إعادة الثقة لدى زوجتك من خلال العزيمة الصادقة على ترك المعاكسات .
٢- تأكد أن عالم المعاكسات خيانة وغش وخداع وشهوات نهايتها للحسرات .

٣- ابتعد عن أصدقاء السوء الذين يسهلون لك طريق الحرام .
٤- ادع ربك أن يعينك على البعد عن الشهوات ولا تيأس .

٥- امسح جميع أرقام البنات من جوالك .
٦- ابحث عن الصحبة الصالحة التي تعينك على الثبات على الدين .






يتبع


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:18 PM   #12


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري



زوجي كثير الخروج من البيت




استشارة : زوجي كثير الخروج من البيت ولايجلس معنا إلا لحظات ويخرج ولا يعود إلا في آخر الليل .

الجواب :

أولاً : اسمحي لي أن أخاطبك بكل صراحة ووضوح :

ماهي نفسيتك داخل البيت هل أنت مرحة وصاحبة ابتسامة وفرح ؟ .
هل أنت تهتمين بالبيت من ناحية النظافة والترتيب ؟.
هل غرفة النوم لديك مميزة وذات طابع جميل ؟.

هل أنت ممن تعتني بالطبخ وإعداد أحلى المأكولات لزوجها أو أنك ممن تطلب كل يوم أكل من المطاعم .

ربما تقولين وماعلاقة ذلك بخروج زوجي ؟.
فالجواب: إن هذه الأمور من المرغبات للزوج في أن يبقى معك بجسده وقلبه .

ثانياً: إليك هذه الحلول التي تساعدك في ترغيب زوجك في البقاء في البيت :
أرسلي له رسالة شوق في أن يتناول معك أحلى عشاء ولكن في بيتك وليس في المطعم .

تحدثي مع زوجك حينما يجلس معك في الموضوعات التي يحبها ، فإن كان صاحب علم فاذكري له بعض المسائل وتحاوري معه في بعض الأدلة .
وإن كان صاحب عقار وبيع وشراء فتحدثي معه عن ذلك ، وهكذا .

لأن الحديث عما يحبه الطرف الثاني يقوي الحب وينميه .

حينما يجلس معك زوجك لاتكثرين الشكوى له من وضعه المالي ومن أثاث البيت أو من الأطفال، وتعلمي اختيار الموضوعات التي لا تزيد الرجل هموماً فوق همومه .
تأكدي أن الرجل يحمل هموماً كبيرة وأعظمها هم المال وكيف يحصل عليه ليسعد أسرته ، وهو يحب أن تكون زوجته تشاركه هذا الهم ولا تزعجه بالطلبات حينما يجلس معها .

من الجميل إذا دخل الزوج إلى بيته أن يشاهد من أولاده الحب والاحترام وتقبيل يده ورأسه، وهذا دورك أيتها الأم في تربيتهم على ذلك وهذا يجعل زوجك يحب بيته؛ لأنه يجد فيه الحب والتقدير وليس مثل بعض البيوت التي يدخل فيها الزوج فلايشعر بأي احترام .

ممكن أن تعاتبي زوجك في وقت الصفاء وتقولين له " لماذا يا حبيبي لا تجلس معنا ، هل أنا مقصرة معك ، هل تحب شيء أصنعه لك لترضى عني .." .

هذه العبارات ونحوها قد تكون أثقل شيء عند بعض النساء وقد يكون من المستحيل أن تتلفظ بها لزوجها ، بينما يمثل هذا الكلام سحراً عاطفياً للزوج ليعود لبيته بكل حب واحترام .

إن كل زوج له مفتاح ومن خلاله نصل إليه ، فاعرفي مفتاح زوجك وادخلي به إلى قلبه، وحينها سيتمنى تلك الساعة التي يعود فيها إليك .





يتبع



 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:19 PM   #13


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري



زوجتي مهملة !!

استشارة : زوجتي مقصرة في خدمتي كثيراً وتهمل بيتها، كيف أتعامل معها علماً أنني نصحتها مراراً ؟.

الذي نوصي به دائماً أن يسأل الرجل كثيراً عن خطيبته وعن أهلها، ومدى تربيتهم لها قبل أن يتقدم للزواج .

من الحلول في التعامل مع هذه الزوجة :

١- مناصحتها بكل رفق وتبيين أن عنايتها ببيتها وخدمة زوجها من الواجبات عليها ، وكما أن الزوج يخدمها ويذهب بها للسوق والترفيه وغير ذلك من طلباتها فكيف تقصر معه وهو يقوم بخدمتها ، أليس الإحسان يقابل بالإحسان ؟.

٢- الدعاء لها في سجودك ، لعل الله أن يهديها ويزيل منها هذا المرض الغريب .

٣- حينما تتجاهل زوجتك ذلك وتزداد تقصيراً فأوصيك بإخبار والدها أو والدتها " اختر الحكيم منهما " ليتولون مناصحتها في تقصيرها معك .

٤- لا تفكر في طلاقها أو تهديدها بذلك في بداية الأمر؛ لأن الطلاق ليس هو الحل فهناك حلول قبله .

٥- إذا نفع معها مناصحة أهلها فالحمد لله ، وأما حينما تصر ولا تسمع لكلام أهلها فهنا أقترح عليك أن تترك أنت كل الخدمات التي تقدمها لها ، فلاتذهب بها لأي مكان " السوق . زياراتها . المناسبات " لعلها تعرف قدر بيتها وقدرك .

٦- لا تخبر أهلك في البداية إذ ربما ينفع معها توجيهات والديها ، أو إخوانها وأخواتها .

٧- حينما تزداد المرأة عناداً فهذه لا تقدر الحياة الزوجية، وهي مثل بعض النساء اللواتي يظنون أن الزوج مجرد سائق وصراف لها ، يذهب بها هنا وهناك ويدفع المال لمأكولاتها وحلوياتها بدون أن يرى مقابل لذلك المعروف .

٨- أنصحك أخيراً بتركها عند أهلها لمدة شهر ونحوه لعلها تشعر بقيمتك حينما تبتعد عنك .

٩- فإن صلحت فالحمد لله وإلا فاتركها مع أهلها لتعيش النرجسية المميزة وتذوق بدايات الوحدة التي ربما يعقبها الطلاق .

اللهم أصلح النساء والرجال للقيام بالحقوق واحترام الحياة الزوجية ..





يتبع...


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:21 PM   #14


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري




زوجي كثير الخروج من البيت

استشارة : زوجي كثير الخروج من البيت ولايجلس معنا إلا لحظات ويخرج ولا يعود إلا في آخر الليل .

الجواب :

أولاً : اسمحي لي أن أخاطبك بكل صراحة ووضوح :

ماهي نفسيتك داخل البيت هل أنت مرحة وصاحبة ابتسامة وفرح ؟ .
هل أنت تهتمين بالبيت من ناحية النظافة والترتيب ؟.
هل غرفة النوم لديك مميزة وذات طابع جميل ؟.


هل أنت ممن تعتني بالطبخ وإعداد أحلى المأكولات لزوجها أو أنك ممن تطلب كل يوم أكل من المطاعم .

ربما تقولين وماعلاقة ذلك بخروج زوجي ؟.
فالجواب: إن هذه الأمور من المرغبات للزوج في أن يبقى معك بجسده وقلبه .

ثانياً: إليك هذه الحلول التي تساعدك في ترغيب زوجك في البقاء في البيت :
أرسلي له رسالة شوق في أن يتناول معك أحلى عشاء ولكن في بيتك وليس في المطعم .

تحدثي مع زوجك حينما يجلس معك في الموضوعات التي يحبها ،
فإن كان صاحب علم فاذكري له بعض المسائل وتحاوري معه في بعض الأدلة .
وإن كان صاحب عقار وبيع وشراء فتحدثي معه عن ذلك ، وهكذا .

لأن الحديث عما يحبه الطرف الثاني يقوي الحب وينميه .

حينما يجلس معك زوجك لاتكثرين الشكوى له من وضعه المالي
ومن أثاث البيت أو من الأطفال، وتعلمي اختيار الموضوعات
التي لا تزيد الرجل هموماً فوق همومه .
تأكدي أن الرجل يحمل هموماً كبيرة وأعظمها هم المال وكيف يحصل عليه ليسعد أسرته ،
وهو يحب أن تكون زوجته تشاركه هذا الهم ولا تزعجه بالطلبات حينما يجلس معها .

من الجميل إذا دخل الزوج إلى بيته أن يشاهد من أولاده الحب والاحترام وتقبيل يده ورأسه،
وهذا دورك أيتها الأم في تربيتهم على ذلك وهذا يجعل زوجك يحب بيته؛
لأنه يجد فيه الحب والتقدير وليس مثل بعض البيوت التي يدخل فيها الزوج فلايشعر بأي احترام .

ممكن أن تعاتبي زوجك في وقت الصفاء وتقولين له
" لماذا يا حبيبي لا تجلس معنا ، هل أنا مقصرة معك ،
هل تحب شيء أصنعه لك لترضى عني .."
.

هذه العبارات ونحوها قد تكون أثقل شيء عند بعض النساء
وقد يكون من المستحيل أن تتلفظ بها لزوجها ، بينما يمثل هذا الكلام
سحراً عاطفياً للزوج ليعود لبيته بكل حب واحترام .

إن كل زوج له مفتاح ومن خلاله نصل إليه ، فاعرفي مفتاح زوجك وادخلي به إلى قلبه،
وحينها سيتمنى تلك الساعة التي يعود فيها إليك .


يتبع...



 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

التعديل الأخير تم بواسطة انا من تراب ; 09-03-2019 الساعة 07:29 PM

رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:33 PM   #15


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري




هل أتزوج ثانية ؟ قصص . ورسائل .




استشارة ، هل أتزوج ثانية ؟ قصص . ورسائل .


من واقع عملي كمستشار ومدرس ومحاضر في عدة دورات وسماعي لعشرات الاستشارات المتعلقة بالتعدد أحببت أن أضع هنا بعض الإضاءات المعتلقة بالتعدد .

* التعدد من الناحية الشرعية لا نقاش في جوازه ، وربنا يقول " فانكحوا ماطاب لكم من النساء ".
والنقاش هنا ليس عن هذا .

* التعدد يختاره بعض الناس بطريقة عشوائية بلا دراسة ولاتفكير .

* وقفتُ على حالات لمن تزوج الثانية لأنه كان في مجلس وقال له أحد كبار السن : جاتك بنتي .
فقال صاحبنا : تم . وتم الزواج هكذا من جلسة وبلا دراسة .

* تزوج بعضهم الثانية رغبةً في التغيير فقط وليس هناك أي ترتيب نفسي ومالي لطبيعة الحياة بعد التعدد ، وبعد ذلك ربما يطلق الثانية لأنه سيتفاجأ بالمصاريف والشكاوى من الطرفين .

* بعض الرجال لايستشير قبل التعدد ، ويقول : أنا رجل ولا أحد يعلمني ، وهذا جهل وغباء ، لأن الاستشارة منهج شرعي ، وربنا يقول لنبيه ( وشاورهم في الأمر ) وقال الله عن المؤمنين ( وأمرهم شورى بينهم ) وسيرة النبي صلى الله عليه وسلم مليئة بالقصص التي فيها استشارته لأصحابه .


قصص وعبر :

القصة الأولى : زارني " س " وهو متزوج وعنده أولاد وبنات .

قلت له : كم مقدار رضاك عن زوجتك الأولى ؟ فقال : تسعة من عشرة ، قلت : هذا ممتاز جداً .

والتعدد في حقك خطأ ، فلم يبال بكلامي وتزوج وحضرتُ زواجه وغضبت زوجته الأولى وأعطاها رضوة مالية ، وأنفق على الثانية المهر والبيت والسفر نحو 80 ألف .

المهم ، جاءني بعد شهر ونصف ليخبرني أنه طلق الثانية ، فقلت : ولماذا ؟

قال : أزعجتني بالغيرة .

فقلت : ألم أقل لك ؟

فقال : ماكنتُ أظن أن هذا صحيح وسيقع .

وقفة : إن صاحبنا كان يتصور أن الثانية ستكون زوجة معصومة من الغيرة ومن الخطأ وسوف تعيش معه كمايريد من ناحية الهدوء والحب ، ولكن هذا الظن غير صحيح ، لأن الزوجة الثانية امرأة لها طبيعتها الأنثوية ، فهي تغار وتصيب وتخطئ وتحب المال والذهب والسفر وبقية الأمور التي تحبها الزوجة الأولى ، فصاحبنا لم يتحمل ولم يصبر حتى شهرين ، بل طلقها بعد شهر ونصف .

القصة الثانية :

زارني " م " ليستشيرني في التعدد وبعد سماع حالته وعلاقته بزوجته الأولى نصحته بعدم التعدد .

فقال : خير إن شاء الله .

وبعد ثلاث سنوات زارني في رمضان وجلسنا سوياً ، وقال : ياليتني سمعت كلامك .

فقلت : وماذا جرى ؟

قال : تزوجت الثانية وتلخبطت أموري ، وتكالبت علي الديون حتى بعتُ بيتي ، لأسدد الديون والتكاليف التي لاحقتني بعد التعدد .

واستمر في حديثه : لقد استعجلتُ وتزوجت امرأة مطلقة واكتشفت بعد زمن أن أخواتها مطلقات ويعيشون في حالة من الترف .

والآن أنجبت لي بنت ، وجاء يستشير في طلاق الزوجة الثانية .

وقفة : انظر للاستعجال عند هذا الرجل ، لم يحسب أموره المالية مما اضطره لبيع بيته ، ولم يتأن في الاختيار فاختار امرأة مطلقة تعيش حياة الترف الذي لم يتعود عليه مع زوجته الأولى .

القصة الثالثة :

في ذات يوم جاء " ع " يريد الاستشارة في زوجة ثانية .

وقال : سيتصل بك أحد الرجال ليسألك عني لأني تقدمتُ للزواج منهم فأريد منك تزكيتي .

وأنا أعرف حالة الرجل واستقراره .

المهم وبعد أيام اتصل بي رجل وسألني عن " ع " وأخبرته بأنه من أهل الصلاة وأنه رجل فاضل .

وبعد أيام قلتُ لصاحبي : ممكن أجلس معك ؟

فقال : نعم .

وجلسنا سوياً وناقشته في قرار التعدد ولما دخلنا في التفاصيل تبين أنه مستعجل وأنه لم يفكر في تبعات القرار وماوراءه من تكاليف مالية ومشكلات نفسية واجتماعية .

وألغى الفكرة قبل أن يعقد عليها .

وبعد أشهر يأتيني وهو منشرح الصدر ويحمد الله أنه لم يتخذ قرار التعدد ، وقال : أبشرك لقد اشتريتُ منزل .

فتأمل الفرق بين الذي باع بيته بسبب الاستعجال في التعدد وبين الذي اشترى بيت لما ألغى الفكرة .

والقصص حقيقة لاتنتهي ولو شئتُ لذكرت العشرات .

ومرادي هنا هو أن الذي يستعجل في التعدد سيندم عاجلاً أو آجلاً .

يا أيها القارئ ، قد تعتقد أني ضد التعدد من خلال الكلام السابق .

وقد تظن أني متشائم من التعدد .

وقد تقول إني ضعيف التفكير ومحدود النظرة .

فأقول : بلا شك أن هناك قصص نجاح في التعدد ، لما فيه من فوائد كثيرة ، فهو إعفاف للطرفين ، ويقلل نسبة العنوسة ، وسبب لرعاية بعض الأسر التي تحيط بها الظروف الصعبة ، وهو فرصة لكثرة النسل ، وباب لتجديد الحياة عند الطرفين .

إن مرادي هنا هو إحياء موضوع التأني والحكمة في التعدد وليس رفض الموضوع .


ومضة :

البواعث للتعدد كثيرة ، ويختلف الرجال فيها ، ومنها :

1- عدم الإنجاب عند الأولى .

2- الرغبة في الإنجاب أكثر بسبب توقف الأولى أو مرضها .

3- قد تكره سلوكيات معينة عند الأولى .

4- قد تكون الأولى ناقصة الجمال .

5- قد ترغب في إعفاف نفسك مع زوجة ثانية لأنك تملك قوة جنسية .

6- قد تكون الأولى مريضة نفسياً أو فيها عين أو سحر ونحو ذلك .

7- ولعل هناك أسباب أخرى .


ومضة : منهجي في الاستشارة أن أقول لمن يريد التعدد : مامدى رضاك عن زوجتك وحبك لها وإعجابك بأخلاقها وخدمتها لك ؟

وعندي عشر نقاط في التقييم :

1- الجمال واهتمامها بنفسها .

2- الأخلاق .

3- مراعاتاها للجوانب المالية .

4- تعاملها مع أسرتك .

5- خدمتها لك .

6- الجوانب النفسية عندها ، من السعادة ، والتفاؤل .

7- التدين والعبادة .

8- إعفافها لك .

9- مدى حبك لها .

10- عنايتها بالبيت نظافةً وترتيباً .

عندما يسألني أحد عن التعدد أطرح عليه هذه النقاط وأطلبُ منه أن يضع نسبة عند كل نقطة ، مثلاً ، الجمال 6 من 10 ، التدين 7 من 10 ..

وهكذا ، حتى ننتهي من النقاط العشر ، وبعد ذلك نحسب النسبة من 100 ، فإن كانت فوق 60 ?‏ فأنصحه بالتأني وعدم الاستعجال في التعدد .


وإن كان أقل من ذلك ، أقول له : هل مارست أدوية للنقص الذي عند زوجتك الأولى ؟

فإن كان لم يمارس فلابد أن يبدأ بالحلول لها ، فإن لم تنفع فليتزوج ثانية .


إشارة مهمة :

في تصوري إن كانت الزوجة الأولى سلبياتها أكثر من إيجابياتها فليمارس معها خمسة حلول :

1- النصيحة بالتي هي أحسن وبالكلمة الطيبة فإن صلح حالها فالحمد لله ، ولاتحتاج للتعدد .

2- فإن لم ينفع الحل السابق ، فغير أسلوب نصيحتك ولتكن بعبارات أقسىى بدون استخدام الكلمات الجارحة أو السب ونحو ذلك ، فإن صلح حالها فالحمد لله ، ولاتحتاج للتعدد .

3- فإن لم ينفع الحل السابق ، فأخبر والدها أو والدتها بعيوبها لينصحوها ويذكروها بحقوقك ، فإن استجابت لنصحهم وعرفت خطأها فالحمد لله ، ولن تحتاج للتعدد .

4- فإن لم ينفع الحل السابق ، فأخبر والديك لينصحوها أو يجلسوا مع أهلها للمناقشة في حياتكما ، فإن اتفقتم على شيء مناسب فالحمد لله ، ولن تحتاج للتعدد .

5- إذا لم تنفع كل الحلول السابقة فهنا لابد من الحل الأخير وهو أن تتركها عند أهلها فترة معينة " أسبوع ، شهر، خمسة أشهر " لعلها تراجع نفسها وتعيد حساباتها ، فإن اعترفت بعيوبها واعتذرت لك ووعدت بعدم الرجوع لتلك العيوب فهنا نكون وصلنا للحل المناسب وهو الرجوع لبعض وعدم التعدد حتى لاتفتح لك نافذة أخرى مع زوجة جديدة لاتدري هل تنجح معها أم لا .

وإن رفضت الصلح معك ولم تبال بك ولم تعتذر فهذه لاتناسبك ولايصلح أن تقضي بقية حياتك معها ، فهنا نقول لك : قد يناسبك التعدد وتبقي زوجتك الأولى وخاصة إذا كان معك أولاد منها ، وقد يكون الطلاق هو الأنسب والبحث عن زوجة جديدة تعيش معها أيام أفضل بقية عمرك .


ومضة :

من الخطأ أن تقرر التعدد بسبب خلاف مع الأولى ، لأن الخلاف لايعالج بزوجة ثانية بل يعالج بالحلول السابقة .

لأن الزوجة الثانية من الطبيعي أنه سيحدث معها خلاف مهما كانت متميزة ، فهل ستطلق الثانية بسبب الخلاف ثم تتزوج ثالثة ؟

هذه فوضى في التعدد ودمار للبيوت ، ولك أولاً .

ومضة :

إلى ولي الأمر ، إذا جاءك من يريد ابنتك زوجة ثانية له فلاتستعجل في القبول مهما كانت ظروف ابنتك ، فربما كان المتقدم مليء مالياً ولكنه فاشل إدارياً ، وربما طلق ابنتك بعد شهر .

ومضة :

بعض المجتمعات والقبائل ينتشر عندهم التعدد ويصبح عادة ، فهنا يكون الموضوع أسهل غالباً ، لأن الزوجة الأولى تقبل بالفكرة وتستوعب متاعبها بشكل أفضل من بعض النساء اللواتي لم ينتشر عندهم التعدد .

ومضة :

بعض الرجال يختار التعدد بدون دراسة النواحي المالية ، ويقول " الله يرزقنا " ولكنه وبعد الزواج يتفاجأ بالمصروفات من المهر ، والأثاث ، ثم الأجار ، ثم الفواتير ، وتكاليف جديدة لم تخطر بالبال ، وحينها يقرر طلاق الثانية لأنها هي التي أتعبته - مالياً - ، والحق أنه المخطئ في قرار التعدد لعدم قدرته المالية .

ختاماً ، هذه وجهة نظر تقبل الصواب والخطأ .

اللهم وفقنا لاتخاذ القرار المناسب في سائر أمورنا .


يتبع...




 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:34 PM   #16


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري




والدتي تأمرني بطلاق زوجتي



والدتي تجبرني على طلاق زوجتي فهل أطيعها ؟.


الجواب :

1- بعض الأمهات تتدخل في حياة ابنها بطريقة سيئة، بل وتطلب منه أن يتصرف مع زوجته ببعض السلوكيات حتى لو لم يقتنع بها .

2- لا يجوز شرعاً أن تأمر الأم ولدها بطلاق زوجته بدون سبب يستدعي ذلك؛ لأن في هذا إفساد وضرر عليه وعليها وعلى أولادهم، والقاعدة الشرعية " لا ضرر ولاضرار " .

3- لا يجوز للابن أن يطيع والدته في تطليق زوجته بلا سبب يستحق ذلك ، ومهما كان عند زوجته من تقصير فالحل ليس الطلاق بل هناك حلول قبله .

4- يجب أن يتدخل الوالد في منع زوجته من التدخل في حياة ابنهم .

5- بعض الأمهات لديها شخصية عنادية وتحب السيطرة على ابنها حتى بعد زواجه ، وحينما يرفض أي شيء فإنها تنقلب عليه بالسب والشتام وتتهمه بالعقوق .

6- في حال أخطأت الزوجة مع والدة الزوج؛ فهنا لابد من النظر في الموضوع من كل الزوايا، فقد يكون الموضوع كذب من أصله .

7- في حال ثبت خطأ الزوجة على والدتك؛ فهنا لابد من تأديبها بالطريقة المناسبة لخطأها، فلا يصح أن نعاقبها بالضرب مثلاً والموضوع يستحق العتاب فقط ، كما لا يصح أن نعاتبها فقط مع أن الخطأ كبير يستحق الهجر مثلاً .

8- من الجميل أن يسعى الزوج وأسرته في الإصلاح بين والدته وزوجته بالطريقة المثلى ، قال تعالى: ( والصلح خير ) .

وهذا أفضل من أن ينحاز بعض أفراد الأسرة مع الوالدة عاطفياً والطعن في الزوج وزوجته، وهذا التفريق هو الذي يريده الشيطان ويسعى لتحقيقه .




يتبع...




 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:36 PM   #17


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري





زوجي سيء التعامل معي . ماذا أفعل ؟



استقبل كل أسبوع عشرات الاستشارات من بعض الأخوات اللواتي يشتكون من أزواجهم الذين تظهر منهم أخلاق سيئة ، والغالب أن هذه الشكاوى تدور حول وقوع أزواجهم في :

1- المعاكسات .

2- إدمان المخدرات .

3- ترك الصلاة .

4- استخدام الألفاظ البذيئة ، وجرح المشاعر وربما تكلم عليها أمام أولادها .

5- البخل ، وحرمانها المال ، بل ويشدد عليها في المصاريف ومشتروات البيت ، ويتأخر في دفع كل مال لسعادة الأسرة من تعليم أو علاج أو نحو ذلك .


الجواب .

قبل البدء بذكر الحلول لابد من التذكير بهذه التنبيهات :

1- أين الآباء الذين يوافقون على تزويج بناتهم من رجال لم يجمعوا عنهم أي معلومات ؟

2- في هذا الزمن يجب أن يكون الفتاة لها دور في الموافقة أو الرفض للزوج وأن تستوعب الأسرة ذلك وأن تحاورها لتعرف وجهة نظرها .

3- لابد أن نعلم أن كل مشكلة لها تفاصيلها التي لايمكن إيرادها هنا ، والمقصود من هذا المقال هو وضع قواعد عامة في الحلول ، وهذه القواعد تفتح أبواب للحل ولكنها ليست الحل النهائي لكل مشكلة ، لأن الحلول التفصيلية تختلف من حالة لأخرى .

وسائل عملية للتعامل مع هذا النوع من الرجال ومن يشابههم :

1- الدعاء بأن يصلح الله شأنه ، وخاصةً في السجود وفي الثلث الأخير من الليل وفي آخر ساعة من عصر الجمعة .

2- الصبر على خطأه وتربية النفس على تحمّل بعض عيوبه .

3- إعطاءه فرصة للتوبة إذا اعترف بخطأه وأعتذر .

4- لاتخبري أولادك ولا أهلك بعيوبه - في بداية المشكلة - .

5- انظري للمحاسن التي عنده إن كان عنده محاسن .


مثال :

إذا كان ذلك الزوج يتكلم بكلمات فيها جرح وإهانات ، ففكري في الجوانب الجميلة لديه ، كحرصه على تربية أولاده ، أو حسن تعامله مع أهلك ، أو استقامته على دينه وصلاته .

لأن التفكير في المحاسن يفتح لك نافذة من الخير الذي فيه ويعطيك نوع من الأمل لعل الله أن يهديه في الأيام القادمة ، وحينها تحمدين الله على صبرك على تلك الفترة .

نقول هذا لأن بعض الأخوات بمجرد أن ترى قسوةً من زوجها فإنها تطلب الطلاق ، بل بعضهم تذهب لأهلها بدون علمه ، والبعض يأتي أهلها ويأخذونها من البيت بدون علم زوجها ، وهذا بلاشك يزيد المشكلة توتراً .


ولماذا نتحدث عن الصبر في بداية المشكلة ؟

لأن المرأة لو طلبت الطلاق في بداية كل مشكلة فلن تبقى مع زوج في كل حياتها ، فلو افترضنا أن زوجها بخيل ، فطلبت الطلاق ثم طلقها .

ثم تزوجت بآخر ثم وجدته كريماً ولكنه سيئ العبارات فهل ستطلب الطلاق ؟

يجب أن تعرف المرأة أن النقص والخطأ والعيب لايسلم منه أحد ، وحينها لابد من الهدوء والبحث عن الحلول والصبر .

6- في حال كانت حسنات الزوج قليلة وجوانب العيوب فيه أكبر ، فماهو الحل ؟


مثال :

إحدى الأخوات تشتكي من زوجها الذي يعاكس البنات وحينما تحدثتُ معها عن حسناته .

قالت : والله لايجلس معنا ، ولايأكل معنا ، ويضربني ، وربما تكلم علي أمام الأولاد ، وغير ذلك من المصائب .

فهذا الزوج في الغالب يتصف بالشخصية المتكبرة والعنادية ، وفيه احتقار للمرأة .


فالحل مع هذا النوع المتكبر المعاند :

1- أن تصبر عليه فترة معقولة حسب ظروفها .

2- ثم تخبر أهلها .

3- ثم إذا لم يعتذر ويتغير فلتطلب الطلاق وتنجو بنفسها من هذا الجحيم .

لماذا تطلب الطلاق ؟

لأن المقصد من الزواج لم يتحقق ، وهو الأنس والمودة والرحمة والاستقرار النفسي ،
فكيف تقضي بقية عمرها في جوٍ مليء بالتوتر والإهانات ؟

قال تعالى ( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة )
فأين المودة والرحمة مع هذا الزوج ؟

وأعتقد أن هذه سوف تجدُ في الطلاق راحةً كبيرة ، وهدوء نفسي ،
حتى لو وصفها الناس بأنها مطلقة فنقول
( وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرٌ لكم ) .

ولاشك أن اتخاذ قرار الطلاق فيه مفاسد ، ولكنها أقلّ من المفاسد التي ربما تراها كل يوم مع ذلك الزوج السيء .

7- من الحلول أن تخبر المرأة أهلها ليقفوا معها في هذه الأزمة .

وهنا نتمنى من أهل الزوجة أن يتدخلوا بالحكمة والهدوء والاستماع لابنتهم وتسجيل النقاط المهمة .

ثم الجلوس مع الزوج والاستماع منه بكل أدب ، وتدوين النقاط المهمة ،
ثم بعد ذلك تتم نصيحته بالتي هي أحسن .

ومن الخطأ أن تصبر الزوجة ، ثم تصبر ، حتى ربما أذاها ذلك الزوج في نفسها أو جسدها .

لابد من إخبار الأهل ليساعدوها في الحل المناسب .

تتمة :

أحياناً يكون والد الزوجة متوفى وأمها كبيرة ، فهنا تخبر أخاها الكبير إذا كان حكيم وإلا فلتخبر الأصغر الذي تكون الحكمة فيه ظاهرة ، فإن لم يوجد فلتخبر عمها أو خالها .

مهمات :

- بعض الرجال وقع في الإدمان ولكن زوجته صبرت عليه وحاولت معه واهتدى ولله الحمد وتغيرت حالته وهي الآن في أسعد أيامها .

- بعض الرجال كان يعاكس البنات واكتشفته زوجته ولكن اعتذر لها وعاهدها على ترك كل البنات ، وصدق معها ، والآن هي مرتاحة نفسياً معه .

- بعض الرجال كانت عليه ضغوط نفسية كبيرة مما جعلته متغير مع زوجته ، ولكن زوجته صبرت عليه ، والآن صلُحت حياتهم بعد سنوات ، وكان صبرها حكيماً حيث إنها الآن تجني ثمرة صبرها ، فذهبت تلك الضغوط واستقرت حياتهم على أحسن حال ولله الحمد .

نقول هذا لكي نفتح باب الأمل لكل فتاة تعاني من زوجها .

نقول لها فكري في مستقبل حياتك وأولادك ، ولاتتركي هذه الأسرة عند أول خطأ .


وياترى ماذا لو كان الخطأ عندك فهل تحبين أن يصبر عليك زوجك ؟

وكما سبق ، ليست كل حالة تستحق الصبر ، وليست كل حالة تستحق الطلاق ،
فالحكمة مطلوبة ، والاستشارة للمتخصص ستضيء لكِ الجوانب المظلمة .



يتبع...




 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:37 PM   #18


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري





والدتي قاسية في التعامل مع والدي لأنه تزوج عليها


السؤال :

والدتي تتعامل مع والدي بقسوة لأنه تزوج عليها .


الجواب :
1- بعض النساء تغار بطريقة معتدلة ومقبولة ، فهنا يجب على الزوج أن يعرف ذلك ويتعامل مع الموقف بحكمة .
2- والبعض الآخر من النساء تسيء الأدب مع زوجها بمجرد أن تزوج عليها ، وربما تكلمت عليه في المجالس وكذبت عليه من باب الحقد والانتقام ، وهذا لايجوز ، وأعرف إحدى النساء وصل بها الحد إلى أنها دخلت البريد الالكتروني الخاص بزوجها وراسلت الشركة التي يعمل فيها ببعض الرسائل التي تضره في عمله ، أخبرني الزوج بنفسه بهذه القصة .
3- هذه المبالغة في السلوكيات قد يعرضها للطلاق ، وحينها ستخسر زوجها وأسرتها ، وربما بقيت بلازوج لفترة طويلة ، ولعلها تقبل بزوج آخر تكون زوجةً ثانية ، وقد كانت هي الزوجة الأولى مع طليقها ، وهذا من العجب .
4- ينبغي على القريب من هذه المرأة مناصحتها بالتي هي أحسن ، كأخيها ، والدها ، والدتها ، ولدها ، لأن بعض النساء لديها عناد غريب ، فتحتاج لبعض النصح والتوجيه ، وهذا النوع في الغالب لاتقبل من الزوج ، ولكن تقبل من غيره .
5- ونخاطب الزوج بأن يصبر عليها ويتناسى خطأها ، ويتذكر جميل عشرتها ، ويعفو عنها .
6- نذكر تلك الزوجة بأن تتقي الله في زوجها وأن تحذر من التعامل السيئ معه ، لأن التعدد ليس جريمة حتى تتعامل معه بهذه الطريقة ، نعم من الطبيعي أن تغار ، ولكن ليس بهذه الطريقة .
7- تذكري أنك قدوة لبناتك في سوء تعاملك مع والدهم وقد يقتدون بك في ذلك ، وهذا من المصائب وهو من أبواب العقوق.
8- حينما تجدين تقصير من زوجك بسبب التعدد ، فاطلبي حقك بالمعروف ، وليس برفع الصوت وسوء الأخلاق .



يتبع...




 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:38 PM   #19


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري





أمي تريدني أن أتزوج من فتاة ، ولكنها لاتعجبني .


السؤال :

أمي تلح علي أن أتزوج من فتاة معينة ، وتقول إذا لم تتزوجها فلن أرض عنك ؟


الجواب :

1- يجب أن يعلم الآباء والأمهات أن الذي يجني الاختيار الجيد للفتاة هو ابنهم وليسوا هم ، لأنه الشخص الوحيد الذي سيعيش معها في عمره القادم .

2- الغالب أن الأم تختار الفتاة التي تعجبها حتى لو لم تكن فيها تلك الصفات التي يحبها الشاب ، فربما اختارتها لأخلاقها ولكنها لم تعط جانب الجمال الشيء الكثير .

3- يجب على الشاب أن لايتأثر بإلحاح والدته ولادموعها لأن قرار الزواج من تلك الفتاة ليس قراراً عاطفياً مؤقتاً .

4- إذا كانت تلك الفتاة التي اختارته الأم مناسبة من جميع الجهات فهنا لابأس بالموافقة عليها وإكمال مشوار الحياة معها .

5- إذا لم تكن الفتاة مناسبة فكن صريحاً مع أمك في عدم موافقتك حتى لو غضبت عليك أمك واتهمتك بالعقوق ، واجلس معها وأقنعها بالكلمة الطيبة حتى تتفهم أمك وجهة نظرك .

6- قال العلماء : رفض اختيارات الوالدين في الزواج ليس من العقوق ، لأن العقوق هو العصيان في الشيء الذي يضرهم ، وهنا رفضك للفتاة لايضرهم في الحقيقة لأن المصلحة الكبرى لك وليست لهم .

7- بعض الشباب الذين وافقوا على اختيارات الوالدين مع عدم قناعتهم تفاجئوا بعدم القدرة على التأقلم مع تلك الزوجة ، والبعض طلّق مباشرة ، والبعض صبر مجاملةً وليس عن قناعة ، والحياة الزوجية المبنية على المجاملة لن تكون سعيدة في الغالب .

قصة قصيرة :

أعرف أحد الشباب أجبره والده على الزواج من ابنة أخيه ، واستشارني فقلت له : لا توافق ، وأقنع والدك بذلك .

فلم يقبل والده ، فتزوج الابن ، ولكنه لم يصبر ، فطلقها بعد سنة واحدة ، فغضب والده وعمه وحصلت خلافات بين الأقارب بسبب هذا الطلاق .

فلو أن والده قبل وجة نظر ابنه وألغى الزواج من أصله لكان أفضل من الطلاق الذي حصل ، وترتب عليه خسارة المهر ، وخسارة البنت لهذا الزواج ، والسمعة التي تلحق بهذا الشاب أنه طلّق مباشرة ، وغير تلك المفاسد التي لاتخفى على من يتأمل في تلك القصص .


باختصار ، من الطبيعي أن يتشارك معك أهلك في اختيار خطيبتك ، ولكن يبقى الرأي النهائي لك في القبول أو الرفض .




يتبع...




 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-03-2019, 07:44 PM   #20


انا من تراب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 109
 تاريخ التسجيل :  Apr 2019
 أخر زيارة : 09-03-2019 (07:55 PM)
 المشاركات : 264 [ + ]
 التقييم :  152
لوني المفضل : Cadetblue

424  
افتراضي رد: سلسلة استشارات تربوبة ودعوية - نتاج المشرف لموقع ياله من دين ( الشيخ سلطان العمري




هل أخبر خطيبتي قبل عقد الزواج ؟

من وجهة نطري ، بعد أن يتم اختيار الزوجة وقبل البدء في ترتيب يوم عقد الزواج المُسمّى بالملكة ، أقترح على الزوج أن يتواصل مع خطيبته في تنسيق لطيف ليخبرها ببعض المهمات في شخصيته وطبيعة حياته ، ويمكن أن يكون التواصل برسالة لجوالها ، أو بالتنسيق مع والدها أو أخوها .

وتحتوي هذه المعلومات مايلي :

ماذا تحب وماذا تكره بشكل عام في حياتك ، وطبيعة عملك ودوامك ، أو دراستك ، رغبتك في السكنى في أي مدينة ، راتبك ، وليس شرطاً أن تخبرها به على التحديد ، ولكن بالتقريب ، كأن تقول : راتبي متوسط ، أو راتبي قليل " قريب الخمسة آلاف مثلاً " .

وقد تسأل ، لماذا كل ذلك ؟

فأقول : في هذا الزمن ، تبين أن بعض الفتيات لايصبرن على الرجل ، وبعد أشهر من الزواج تشعر بالصدمة من اكتشافها لطبيعة حياته الوظيفية أو الأسرية أو المالية .

فحينما يتم توضيح ذلك قبل العقد تتضح الصورة لها ، فإن أعجبها وضعك فالحمد لله ، وإن لم يعجبها فتوقف عن إكمال الزواج بها لأنها لن تتناسب مع وضعك .

وهنا أمثلة لبعض القصص التي وقفتُ عليها :

مثال 1 :

تزوج ( م من س ) وكان ذلك الزوج يعمل في مدينة تبوك وتزوج فتاة من منطقة جدة ، وبعد زواجه بشهر ، ذهب بزوجته لأهلها للسلام عليهم .

فقالت : أريد الجلوس معهم أسبوع ، فجلس معها .

ثم قالت : أريد البقاء شهراً كاملاً للراحة ، فوافق ، ولكنها رفضت بعد ذلك الرجوع له .

وقالت : مدينتك لاتناسبني لأنها ليست كمدينتي وبعيدة عن أهلي .

وبعد محاولات وعدة حوارات رجعت ، والحمد لله .

فلو أن تلك الزوجة عرفت - قبل عقد الزواج - طبيعة عمله وأنه مستقر في تلك المدينة ولن ينتقل منها لفترة طويلة ، لأنه مرتاح في عمله وفي مدينته ، لقررت قبل الموافقة عليه أن تتزوجه أو لا .

أما أن تتزوج ، ثم تطالبه كل فترة " أريد أهلي ، لماذا لاتنقل من مدينتك ، أنا لا أشعر بالاستقرار هنا " وغيرها من العبارات التي تسبب للزوج القلق والتوتر وربما الندم على الزواج منها ، فهذا لايصح .


وأعرفُ كثير من الزملاء كانوا يعملون معي في مدينة تبوك ولكنهم انتقلوا منها بسبب ضغط زوجاتهم اللواتي لم يقدرن على البعد عن أهاليهنّ وقد تكبد البعض منهم خسائر نفسية ومالية لايحيط بها قلم .

مثال 2 :

تزوج ( س من ع ) وبعد مضي شهرين تفاجئت زوجته من راتبه ، واستغربت من تلك الديون التي عليه ، وتضجرت من ذلك لأنه يرفض السفر بها للخارج ، وأصبح يرفض بعض الطلبات المالية بسبب الوضع المالي الصعب .

إنها لو عرفت مقدار راتبه قبل زواجها وأن ظروفه المالية كذا وكذا ، وأنه استدان للزواج نحو سبعين ألف ، وعنده أجار وفواتير ونحو ذلك ، فسوف ترضى بالأمر الواقع .

مثال 3 :

تزوج ( ن من ف ) ولم تكن تعرف أنه ساكن مع والدته وأخواته في في نفس العمارة ، نعم لها شقة لوحدها ولكنها لم ترغب في القرب من أهله لهذه الدرجة خوفاً من المشاكل التي تسمع عنها عند بعض النساء .

وبعد الزواج بدأت تعاتب زوجها .

إنها لم تسأله قبل زواجه عن تفاصيل السكن ، وهو لم يخبرها قبل عقد الزواج بها ، وهكذا تبدأ سلسلة من المشكلات .

مثال 4 :

تزوج ( ع من م ) ولم يخبرها قبل عقد الزواج أنه يعمل في شركة والدوام فيها لفترتين ، صباحية ومسائية .

وبعد الزواج اكتشفت ذلك ثم بدأت تعاتبه ، وتقول أنت لاتجلس معنا ، طبعاً هو لايجلس معها لأجل دوامه، ولكنها لم تكن تتوقع أن دوامه بهذا الارتباط .

وهكذا تبدأ الصراعات والحوارات عن تغيير وظيفتك ، وكيف أزور صديقاتي ، وكيف أذهب للسوق ونحو ذلك من الشكاوى .


فلو أنها عرفت قبل الزواج بذلك ووافقت فهنا لاجدال معها لأنها وافقت على ذلك ، ولكنها حينما لم تعرف ذلك شعرت بالخيبة والندم على هذا الزواج .

إن هذه القصص ليست من نسج الخيال ، بل هي جزء من عشرات القصص التي تتكرر بصيغ أخرى .

إن الزمن تغير ، وتغيرت معه المشكلات الأسرية ، حتى إنني أستقبل أسبوعياً عشرات الاستشارات التي تبدو غريبة ، بسبب تغير الظروف والأحوال لدى الرجال والنساء .


هذه وجهة نظري حيال هذا الموضوع ، وربما فاتني بعض الصواب .


يتبع...





 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لموقع, المشرف, الشيخ, العمري, استشارات, تربوبة, ياله, حين, سلسلة, سلطان, نتاج, ودعوية


 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأمير بدر بن سلطان يطلب إطلاعه على المشروعات غير المكتملة في مجمع صالات الحج وردة جنوبيهـ الاخبار المحليه والعربيه والعالميه 4 09-29-2019 08:25 PM
سلسلة قصص الانبياء للشيخ نبيل العوضي مترجم للغة الإشارة للإخوة الصم انا من تراب جنان الصوتيات ولانشيد الاسلاميه 14 07-30-2019 02:29 PM
سلسلة تيسير مصطلح الحديث للمبتدئين انا من تراب جنان من حياة الرسول صل الله عليه وسلم 36 07-07-2019 10:22 PM
كعك الشوفان الصحي الجازي مطبخ جنان الجنوب 2 03-17-2019 09:47 AM

تصميم &الجنوبيه& مقدم من منتديات طموح ديزاين

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 04:13 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. 3JENAN.COM.
مجموعة عشاق الجنان لخدمات الانترنت 
عشاق الجنان = المصداقية والأمان
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

ضاوي الغنامي الماسة الناف بار::dawi ® طيور الامل © 1,0
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010